الرئيسية / تعليم / تصريحات وزير التربية والتعليم عن خطة الامتحان الأوحد

تصريحات وزير التربية والتعليم عن خطة الامتحان الأوحد

قال وزير التربية والتعليم و التعليم الفني الدكتور طارق شوقي أن الحديث عن إنهاء خطة الامتحان الأوحد كان في الماضي وخاصة في نهاية عام 2017 ومع بداية عام 2018، بالإضافة إلى الامتحانات الإلكترونية والمجموع التراكمي وطبيعة التقييم، كما لفت النظر إلى أن الدفعة التي دخلت بداية من عام 2018 وبدأت هذا المشروع وصلت إلى الصف الثالث الثانوي بالفعل، ولهذا يجب تغيير المادة الثامنة والعشرين من قانون التعليم.

وهي المادة التي توصف شكل الامتحانات بالكامل، وتابع خلال تصريحاته الأخيرة في الاتصال الهاتفي ببرنامج مساء دي ام سي المذاع على القناة الفضائية الشهيرة مع الإعلامية سارة حازم، أنه قد تم إضافة المجموع التراكمي والذي لا يتم احتسابه فقط بنتيجة الامتحان الأوحد، لكنه يعطي وزن لأداء الطالب في الصف الأول الثانوي ثم وزن آخر في الصف الثاني الثانوي ثم وزن آخر في الصف الثالث الثانوي.

 مما يشبه الدبلومة الأمريكية بعض الشيء، وأكد الوزير أن هذا النظام لن يتم تطبيقه بأثر رجعي بالنسبة للطلاب، بل سيتم تطبيقه على أول دفعة تدخل الصف الأول الثانوي، وأن هذا النظام الجديد لا يتعلق بالنظام السابق المعروف باسم نظام التحسين، ولا يمكن أن يُقارن كل منهم بالآخر لأن النظام الحالي هو نظام جديد بشكل كامل، لكننه معمول للمقارنة بالنظام الأمريكي والشهادات الدولية.

ولفت الدكتور طارق شوقي النظر إلى أن تعدد الفرص أصبحت اختياريه للطلاب وفي مصلحتهم، وهو ما يُزيل عنهم التوتر بشكل كبير والذي يظهر خاصة في وقت الامتحان لأنه يكون بالنسبة إليهم حياة أو موت، وأن تعدد الفرص يُزيل الحمل الأكبر على السنة الدراسية الأخيرة، وأن القانون يُتيح هذا النظام بالفعل في أولى وثانية وثالثة ثانوي بداية من الدفعات الجديدة.